فضل الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة

سُئل يونيو 10 في تصنيف الإسلام بواسطة معلمي

فضل الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة ، لا شك في أنّ للعشر الأوائل من ذي الحجة فضلًا عظيمًا عند الله رب العالمين، ويتجلّى هذا الفضل في النقاط الآتية:

فضل الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة

  • إنّ الله تعالى أقسم بهذه الأيام في سورة الفجر، حيث قال: {وَالْفَجْرِ * وَلَيَالٍ عَشْرٍ}
  • إنّ من العشر الأوائل يوم النحر وهو أعظم الأيام عند الله -سبحانه وتعالى-، قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- في الحديث الصحيح: “إنَّ أعظمَ الأيَّامِ عندَ اللَّهِ تبارَكَ وتعالَى يومُ النَّحرِ ثمَّ يومُ القُرِّ، قالَ عيسى: قالَ ثَورٌ: وَهوَ اليومُ الثَّاني وقالَ: وقُرِّبَ لِرَسولِ اللَّهِ -صلَّى اللَّهُ علَيهِ وسلَّمَ- بدَناتٌ خَمسٌ أو سِتٌّ فطفقنَ يزدَلِفنَ إليهِ بأيَّتِهِنَّ يبدَأُ فلمَّا وجبَت جُنوبُها قالَ فتَكَلَّمَ بِكَلمةٍ خفيَّةٍ لم أفْهَمها، فقلتُ ما قالَ مَن شاءَ اقتَطَعَ”.
  • إنّ أيام عظيمة عند الله تعالى، يُستحب فيها التكبير والتهليل والتحميد، قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-: “ما من أيَّامٍ أعظَمُ عندَ اللهِ ولا أحَبُّ إليه العَمَلُ فيهِنَّ من هذه الأيَّامِ العَشْرِ، فأكْثِروا فيهِنَّ من التَّهْليلِ والتَّكْبيرِ والتَّحْميدِ”.
  • إنّ العمل في الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة هو أفضل العمل في الإسلام، قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-: “ما العَمَلُ في أيَّامٍ أفْضَلَ منها في هذِه؟ قالوا: ولَا الجِهَادُ؟ قَالَ: ولَا الجِهَادُ، إلَّا رَجُلٌ خَرَجَ يُخَاطِرُ بنَفْسِهِ ومَالِهِ، فَلَمْ يَرْجِعْ بشيءٍ”.

فضل الأيام العشر الأوائل من ذي الحجة ؟

إجابتك

اسمك الذي سيظهر (اختياري):
نحن نحرص على خصوصيتك: هذا العنوان البريدي لن يتم استخدامه لغير إرسال التنبيهات.

اسئلة متعلقة

مرحبًا بك إلى موقع معلمي، حيث يمكنك طرح الأسئلة وانتظار الإجابة عليها من المستخدمين الآخرين.
...